×

مصريون في الكويت

EGKW

خبر عاجل

الكويت.. أسعار تذاكر عودة العمالة المنزلية ::: ننشر بيان الصحة المصرية بشأن الاصابات الجديدة بفيروس كورونا وحالات الشفاء ::: السفارة المصرية بالكويت تقيم معرض تضمن لوحات فنية لـ "أمير الإنسانية"..صور ::: البقاء لله.. مصرع وافد بالكويت في حادث على طريق الملك فهد ::: مصدر سوداني يكشف حقيقة إصابة البشير بكورونا ::: "غرق في الرمال المتحركة".. مصرع حارس أمن بمنطقة أثرية في الدقهلية ::: وظيفة لمحبي السينما..شاهد 25 فيلم مقابل 2500 دولار ::: صورة مسئول بيراميدز مع صفقة الأبيض تقلب السوشيال.. بيراميدز يكشف حقيقة خطف صفقة أمير مرتضى منصور ::: أحمد بدير يرد على اعتذار “مي العيدان” ::: من جلس في مكتب مرتضى منصور داخل نادي الزمالك اليوم؟ ::: وحدات سكن كل المصريين.. الإسكان تكشف التفاصيل ::: ماذا سيفعل ترامب عقب مغادرة البيت الأبيض؟ ::: إجراءين عاجلين من الحكومة المصرية ضد المتخاذلين عن التصالح ::: اتفاقية تعاون جديدة بين البحرين وإسرائيل ::: إنهاء خدمات 118 وافداً في «الكهرباء» :::

"فتاة مقتولة" تناقش رسالتها وتتخرج في كلية الطب

"فتاة مقتولة" تناقش رسالتها وتتخرج في كلية الطب

+    -
22/10/2020 02:40 ص
كتب : مصريون في الكويت
قق مجموعة من الطلبة الإيطاليين حلم صديقتهم التي قتلت غدراً على يد حبيبها خلال إغلاق كورونا، بتخرجهم نيابة عنها في كلية الطب.
 
وقُتلت لورينا كوارانتا، (27 عاماً) والتي كانت تدرس في جامعة ميسينا الإيطالية بجزيرة صقلية جنوبي البلاد، على يد حبيبها أنطونيو دي بيس دي داسا، في 31 مارس/آذار الماضي وفقاً لصحيفة "leggo" الإيطالية.
 
وتم إعلان الفتاة الضحية كطبيبة في الطب والجراحة بتقدير امتياز مع مرتبة الشرف، بعد إكمال أصدقائها أطروحة تخرجها ومناقشتها بحضور والدها ووالدتها وأشقائها الـ3.
 
وسُلمت شهادة التخرج إلى عائلة الضحية خلال حفل بالجامعة، وهي الشهادة التي طالما حلمت الضحية بالحصول عليها منذ طفولتها، إذ أرادت أن تصبح طبيبة أطفال، واليوم حقق لها أصدقائها المخلصين حلمها، ولكن بعد وفاتها.
 
يذكر أن كوارانتا قتلت خنقاً على يد خطيبها طالب الطب، أنطونيو دي بيس، 28 عاماً، في منزلهما في مقاطعة ميسينا، حيث كانا يقطنان معاً منذ 3 أعوام، خوفاً من نقلها له للفيروس التاجي.
"نقلت لي فيروس كورونا وقتلتها"، بهذه الكلمات الغريبة برر دي بيس جريمته أثناء الحقيقات.
 
ولكن بعد عملية تشريح جثة الضحية وإجراء مسحات على كليهما للكشف عن إيجابية أو سلبية الإصابة بالفيروس التاجي، رفضت فرضية قتله لها، بعد إثبات خلو الطرفين من الإصابة بكورونا.
 
واليوم، بعد 7 أشهر من الجريمة، اتهم مكتب المدعي العام القاتل بتهمة القتل المتعمد، بعد ظهور سلسلة من الرسائل أرسلها "دي بيس" إلى أقاربه ذكر خلالها تفاصيل وصيته وتوزيع ممتلكاته، تحسبا لحدث قد يزعج حياته.
 
ومازالت التحقيقات مستمرة في القضية، في انتظار إصدار الحكم على قاتل حبيبته، التي لم ينساها أصدقائها مطلقاً، لدرجة أنهم أكملوا أطروحة شهادة تخرجها حتى حصلوا عليها نيابة عنها.
المصدر: ع.أ

اكتب تعليقك

ادارة الموقع غير مسئولة عن تعليقات المشاركين واى اساءة يتحملها صاحب التعليق وليست ادارة الموقع