×

مصريون في الكويت

EGKW

خبر عاجل

الأرصاد: الأمطار تستمر حتى.. الأحد ::: «خطة العمالة» تمهد لعودة الوافدين ::: السعودية ومصر تؤكدان أهمية ضمان حرية الملاحة في الخليج ::: كأس مصر| شيكابالا يعيد للزمالك اتزانه أمام الطلائع بـ هدف عالمي ::: قرار عاجل من الرئيس الفرنسي بتطعيم الشعب بالكامل للوقاية من كورونا ::: تدهور الأوضاع الإنسانية في إثيوبيا.. والأمم المتحدة تحذر من جرائم حرب ::: مصير الأهلي .. موقف الكاف من نقل مباراة السوبر الإفريقي خارج مصر ::: الكويت| انقلاب سيارة تحمل مصريين على الدائري الرابع .. والمسعفون والإطفاء يتوجهون للمكان ::: الكويت| مجلس الوزراء: عودة تدريجية للمدارس.. وشرط للانتقال للمرحلة الخامسة ::: خبر سار لآلاف الوافدين الذين انتهت إقامتهم في الكويت ::: ننشر بيان وزارة الصحة الكويتية بشأن اصابات فيروس كورونا الجديدة ::: بالفيديو| عائشة الرشيد: مصر تستعد لحدث أسطوري والعالم يترقب ::: الصحة الكويتية تصدر ترخيص عقارين جديدين لعلاج مصابي "كورونا" ::: يملكها شباب في سن الـ 23.. شركة مصرية تفوز بمسابقة تصميم "زي" بعثة الأوليمبياد لدورة طوكيو ::: سقوط أمطار وانخفاض الرؤية.. تفاصيل حالة الطقس بالكويت خلال الفترة 1 - 6 ديسمبر :::

طفلة تطلب العلاج بعد موتها!

طفلة تطلب العلاج بعد موتها!

+    -
18/10/2020 02:35 ص
كتب : مصريون في الكويت
هذه القصة تم توثيقها في كتاب "ريدرز دايجست" للظواهر الغريبة وأعتبرت من أغرب القصص الواقعية في الكتاب لفتاة مريضة تطلب العلاج لكن وهي ميتة! ..
 
هذه الحكاية التي كتبها الدكتور "وير ميتشيل" الشهير ، و كان من أهم اخصائي جراحة الأعصاب في ولاية فيلادلفيا الأمريكية في أواخر القرن التاسع عشر ،و تفاصيل القصة كتبها الدكتور "ميتشيل" في مذكراته قبل وردها في الكتاب ، وهي كالتالي :
 
" عدت في يوم من عملي مرهقًا و كان الجو في الخارج مطرًا وشديد البرودة ، فجلست في مقعد أمام النار ، و إستسلمت للنوم ، وبعد لحظات قليلة إستيقظت فجأة على صوت جرس الباب ، و عندما فتحت للطارق وجدت فتاة صغيرة ترتجف بردًا ، و تلتف بشال مزق ، وتوسلت إلي الصغيرة أن أذهب معها فورًا لأن والدتها مريضة جدًا و بحاجة ماسة إلى الطبيب ، و رغم تعبي الشديد إستجبت لرغبة الطفلة وإشفاقي عليها ، و ذهبت معها الى منزلها ..
 
و هناك وجدت سيدة مريضة تبين لي أنها كانت تعمل في السابق خادمة في منزلي ، و عرفت بعد أن قمت بالكشف عليها أنها تعاني من نزلة صدرية حادة ، فأعطيتها الدواء الذي كانت بأمس الحاجة إليه ، و عندما هدأت أزمتها الصحية قليلاً ، إلتفتُ حولي لأُطمئن الصغيرة ، فلم أجدها ، و عدت إلى الأم وهنأتها على شجاعة إبنتها الصغيرة التي هرعت ليلاً ، و في هذا الجو الممطر ، لتأتي بالطبيب لأمها ، ونظرت إلي الأم بإستغراب و قالت : "إبنتي ماتت منذ شهر واحد ، وستجد شالها و حذاءها في الخزانة هنا" ! .. و عندما فتحت الخزانة وجدت فعلاً الشال الذي كانت ترتديه الطفلة ، و كان جافًا ما يعني إستحالة أن يكون أحد قد إرتداه خارج المنزل في تلك الليلة الممطرة" .
 
و بحث الطبيب ميتشيل طويلاً عن الطفلة التي أتت للإستنجاد به ، إلا أنه لم يجد لها أثرًا بعد ذلك" !!
المصدر:

اكتب تعليقك

ادارة الموقع غير مسئولة عن تعليقات المشاركين واى اساءة يتحملها صاحب التعليق وليست ادارة الموقع