×

مصريون في الكويت

EGKW

خبر عاجل

فيديو.. طرق الكشف الذاتي لسرطان الثدي ::: تفاصيل جديدة عن مصرع المصري عادل حلمي في الكويت ::: في حادثة جديدة للمصريين في الكويت.. شروع في قتل مصري في الفحيحيل ::: فيديو مُفصل| كيفية تجديد أوراق المركبات المنتهية صلاحية تأمينها ::: الكويت.. هؤلاء الوافدين سيتم الإستغناء عنهم فورا ! ::: الكويت.. مناشدة إلى أصحاب البطاقات المدنية المجددة ::: مصادر نيابية..استحالة تطبيق سياسة الإحلال على بعض المهن ::: هام من الخارجية الكويتية للمواطنين والمقيمين ::: بالفيديو| عائشة الرشيد: لا توجد قوة في المنطقة تستطيع الوقوف أمام الجيش المصري ::: مصر في طريقها لتنفيذ المرحلة الأولى من مشروع القطار السريع بين العاصمة الإدارية و6 أكتوبر ::: قواعد جديدة للحماية من «كورونا» ::: تجديد إقامات المعلمين.. دوّامة معاناة وتخبُّط ::: المكتب الثقافي المصري بدولة الكويت يعلن ظهور نتيجة طلاب ابناؤنا في الخارج الصف الثاني الابتدائي ::: المكتب الثقافي المصري بدولة الكويت يعلن ظهور نتيجة طلاب ابناؤنا في الخارج الصف الأول الابتدائي ::: أعراض حمى الضنك وطريقة العدوى :::

حيل وتكتيات السادات في حرب أكتوبر.. دروس أبهرت العالم وشهادات دولية بالذكاء

حيل وتكتيات السادات في حرب أكتوبر.. دروس أبهرت العالم وشهادات دولية بالذكاء

حيل وتكتيات السادات في حرب أكتوبر.. دروس أبهرت العالم وشهادات دولية بالذكاء

+    -
06/10/2019 01:49 م
كتب : مصريون في الكويت - Egyptians in Kuwait
رجل بما تحمله الكلمة من معنى، تولي رئاسة مصر في ظروف عصيبة لم تشهدها مصر من قبل، فكانت تعاني من نكسة 67، ولكنه ابى ورفض ان تظل بلدنا الغالية هكذا وصمم على تحرير مصر من العدو الاسرائيلي، انه الرئيس الراحل محمد انور السادات.
خطط السادات للحرب عن طريق العديد من الحيل والتكتيات والخداعات، كانت وراء رفع راية النصر في حرب 6 أكتوبر المجيدة، حيث لجأ إليها الرئيس الراحل محمد أنور السادات، لخداع القيادة الصهيونية، بل العالم بأكمله.
استطاع المصريون حينذاك دك حصون العدو وإلحاق هزيمة ساحقة به، لتتفاجأ جميع الدول بقوة الشعب المصري، وقدرته على استعادة أرضه وتراب وطنه، ورفع راية النصر، ليرفرف العلم المصري على أراضينا من جديد.
ويستعرض مصريون في الكويت، خلال التقرير الاتي، أبرز  الحيل، التي استخدمها السادات قبيل شن الحرب على العدو الصهيوني اللدود:

طرد الخبراء السوفييت
اتجه السادات لطرد الخبراء السوفييت كمحاولة منه لخداع العدو، حيث أدرك العالم أجمع، بما فيه الشعب المصري، أن قرار الطرد هذا، ما هو إلا ترجمة حرفية لعدم وجود نية مطلقة للبدء في الحرب.
 وعلى رغم شيوع هذا الخبر في جميع أنحاء العالم، إلا أنه لم يطرد كل الخبراء السوفييت، بل قام بترحيل النساء والأطفال، وعدد من الخبراء، وأبقى على كبارهم الذين شاركوا بالفعل في حرب أكتوبر.

فساد محصول القمح
قام السادات بتسريب شائعة تفيد بأن أمطار الشتاء غمرت صوامع القمح، ما أسفر عن فساده، وأن مصر أصبحت بحاجة ملحة لاستيراد كميات معينة من القمح لسد العجز، وعلى إثر ذلك استطاعت مصر توفير مخزون استراتيجي من القمح، تحسبًا لصعوبة الاستيراد خلال الحرب.

فتح باب الحج والعمرة للقوات المسلحة
كما قامت الدولة المصرية بفتح باب رحلات الحج والعمرة، أمام ضباط وجنود القوات المسلحة، في مقتبل شهر أكتوبر، ليكون أيضًا جزءًا من المناورة؛ للتعمية عن وجود أي نية لخوض معركة ضد العدو الصهيوني.
 
إصابة الدبابات بأعطال
قامت القوات المصرية بنشر أخبار تُفيد بإصابة بعض المعدات الثقيلة كالدبابات وغيرها بأعطال، الأمر الذي دفعها إلى نقل الدبابات في طوابير متتالية إلى الجبهة، وذلك حتى لا يُثير الأمر انتباه إسرائيل. 
 
تلوث المستشفيات بميكروب "التيتانوس"
نظرًا لحاجتنا لإخلاء عدد من المستشفيات، لاستقبال جرحى ومصابي الحرب، تم نشر شائعة تلوث مستشفى الدمرداش بميكروب "التيتانوس"، الأمر الذي يستوجب إخلاؤه من المرضى لتطهيره، ومن ثم صدر قرار بالتفتيش على باقي المستشفيات، للتأكد من وصول التلوث لها أم لا، وأسفر هذا التفتيش عن إخلاء ما يقرب من 12 مستشفى، بحجة انتشار التلوث، وهو العدد المطلوب إخلاؤه تحسبًا للطوارئ.
 
استيراد مضخات المياه للاستصلاح الزراعي
الحيلة التي جاءت متنافية تمامًا مع فكرة الاستعداد للحرب، قيام مصر باستيراد مضخات المياه من ألمانيا، بحجة الاستصلاح الزراعي، إلا أن تلك المضخات كان لها عظيم الفضل في عبور خط بارليف بعد 4 ساعات بدلًا من 12 ساعة.
المصدر: مصريون في الكويت

حيل   تكتيات السادات   حرب أكتوبر  دروس أبهرت العالم   شهادات دولية بالذكاء 

اكتب تعليقك

ادارة الموقع غير مسئولة عن تعليقات المشاركين واى اساءة يتحملها صاحب التعليق وليست ادارة الموقع