×

مصريون في الكويت

EGKW

خبر عاجل

بالفيديو| عبد العزيز التميمي يتحدث عن شخصية مصرية يفتخر بها العالم العربي ::: هل توجد دول تمول سد النهضة؟ وزير الخارجية المصري يجيب ::: وزير خارجية تركيا: وفد تركي سيتوجه إلى مصر مطلع مايو ولقاء مع وزير الخارجية المصري ::: وزير الخارجية: التعنت الإثيوبى يعرقل مسيرة مفاوضات سد النهضة ::: الأرصاد تعلن موعد ذروة ارتفاع درجات الحرارة بالقاهرة ::: شوفت فيه الرجولة المصرية.. الهجرة تروي قصة بطل مصري ساهم في القبض على إرهابي بأمريكا ::: وفاة الكاتب الصحفي مكرم محمد أحمد ::: سعر صرف الدينار الكويتي والعملات اليوم الخميس 15 أبريل 2021 ::: نصائح لتجنب الكسل في العبادة.. تعرف عليها ::: نصائح تساعدك على الصيام وتقلل شعورك بالعطش ::: الأرصاد الكويتية تكشف تفاصيل طقس اليوم ::: إسبانيا تستقبل قرابة مليون مهاجر مغربي ::: قبول 25 ألف تظلم وإدراجهم على السيستم فى الإعلان الـ14 بالإسكان الاجتماعى ::: الكويت.. القبض على لص المركبات والدراجات «السمين» في العارضية ::: ننشر بيان الصحة الكويتية بشأن الاصابات الجديدة بفيروس كورونا وحالات الشفاء :::

تطبيق أندرويد تسبب في مقتل عائلة بأكملها بطريقة بشعة

تطبيق أندرويد تسبب في مقتل عائلة بأكملها بطريقة بشعة

صورة أرشيفية

+    -
03/03/2021 04:06 ص
كتب : مصريون في الكويت
لم يتوقع أحد أن يكون أحد تطبيقات الهاتف سبباً في إرتكاب واحدة من أبشع الجرائم الإنسانية، كما لم يتوقع أحد أن يكون هناك بشراً يمتلك كل تلك القسوة، وكأنه قد انتزع قلبه من جوفه، واتخذ الشيطان خليلاً.
 
كان "عبد الفتاح" يعلم مدى صعوبة الحياة؛ لذا فقد قرر أن يدخر كل ما يملكه بأحد البنوك، وظل سنوات عديدة يودع أمواله بذلك البنك، ولم يخبر أحداً بالمعلومات الخاصة بحسابه البنكي سوى لزوجته فقط؛ وذلك منعاً لسرقته.
 
ذات يوماً، وبينما يتجول "عبد الفتاح" بمواقع الإنترنت، تفاجأ بإعلان عن تطبيق أندرويد يوهم الجميع بأن كل ما يقوم بتحميله على الهاتف سيدر عليه المال بغزارة، وذلك بعد التسجيل بذلك التطبيق.
 
دفع طمع 'عبد الفتاح" إلى تحميل هذا التطبيق، ظناً منه أنه سوف يكون من الأثرياء يوماً ما، وبالفعل قام بتحميل التطبيق، ولكن بعدها حدث ما لم يكن بالحسبان.
 
كان التطبيق يحتوى على ملفات تجسس، فما هي إلا ساعات حتى تم اختراق هاتف "عبد الفتاح" وتم سرقة معلوماته البنكية، ولم يدري "عبد الفتاح" بالأمر إلا بعدها بأيام، حينها كان رد فعله غير متوقع.
 
لقد ظن "عبد الفتاح" أن زوجته قد استولت على جميع أمواله بالبنك؛ فلا أحد يعلم تفاصيل حسابه البنكي سواها، فهرع إلى المنزل، وقام بمواجهة زوجته، فنفت الزوجة ما يقوله "عبد الفتاح" فنشبت مشاجرة قوية بينهما.
 
لم يتمالك "عبد الفتاح" أعصابه، وقام بالتعدي على زوجته بالضرب، حينها تدخل الإبن الأكبر لنصرة أمه، فهرع "عبد الفتاح" إلى المنزل، وقام بطعن زوجته وإبنه عدة طعنات حتى لفظوا أنفاسهم الأخيرة بين يديه.
 
عندما أفاق "عبد الفتاح" من صدمته، ألقى بنفسه من النافذة التي تبعد عن الأرض بخمسة طوابق؛ قاصداً الإنتحار، حينها تم إبلاغ الجهات الأمنية، وتم نقل "عبد الفتاح" إلى المستشفي عبر سيارة الإسعاف، ولكن قبل أن يصعد إلى السيارة، طلب إستدعاء أحد أفراد الشرطة.
 
اعترف "عبد الفتاح" لضابط الشرطة بتفاصيل الواقعة بالكامل، بعدها لفظ أنفاسه الأخيرة، فتم نقل جثث العائلة جميعاً إلى الطب الشرعي، وهناك كانت النتيجة مطابقة لما قاله "عبد الفتاح".
المصدر:

اكتب تعليقك

ادارة الموقع غير مسئولة عن تعليقات المشاركين واى اساءة يتحملها صاحب التعليق وليست ادارة الموقع