×

مصريون في الكويت

EGKW

خبر عاجل

أسارير... اسامة ابوزيد ::: هنا الزاهد: "اللهم اشفني".. بعد نقلها إلى المستشفى ::: بدائل علاج الحموضة وقرحة المعدة ::: مصر قلعة الصمود ضد أعداء الأمة العربية ::: رمضان صبحى أسعد المتوجين بكأس السوبر مع الأهلى ::: كثرة الجلوتين تهدد طفلك بالسكري ::: بالفيديو| الأرصاد تعلن انتهاء فصل الصيف ::: جدول أعمال الرئيس السيسي في نيويورك خلال مشاركته باجتماعات الأمم المتحدة الـ 74 ::: وزارة الكهرباء: البدء في تجربة برنامج القراءة الموحد ب 3 شركات #مصر ::: ترامب يوافق على نشر قوات دفاعية في المنطقة بعد الهجوم على أرامكو ::: شاهد.. الداخلية تمنع مجزرة ثأرية بين عائلتين وتضبط 24 قطعة سلاح بأسيوط ::: جنازة مهيبة في السعودية.. صهر زين العابدين بن علي يشكر الملك سلمان ::: بالفيديو | إنذار كاذب.. سائق متهور يقود سيارته بعشوائية في مركز تجاري بفلوريدا ::: مذبوحان فى صالة الشقة.. التفاصيل الكاملة لقتل زوجين الفيوم ::: شابان ونزيف في المخ.. تفاصيل سقوط فتاة من الطابق الخامس بدمياط الجديدة :::

بالفيديو| سر وضع جونسون قدمه على طاولة أمام ماكرون في قصر الإليزيه

بالفيديو| سر وضع جونسون قدمه على طاولة أمام ماكرون في قصر الإليزيه

سر وضع جونسون قدمه على طاولة أمام ماكرون في قصر الإليزيه

+    -
24/08/2019 02:10 م
كتب : مصريون فى الكويت
أثارت صورة ظهر فيه بوريس جونسون، رئيس الوزراء البريطاني، وهو يضع قدمه على طاولة صغيرة أمام الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، في قصر الإليزيه انتقادات وتعليقات غير مرحبة في فرنسا وبريطانيا.
لكن يبدو أن من رأوا أن تصرف جونسون ينطوي على إهانة للرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون ربما تعجلوا في إصدار حكمهم على ما حدث.
وأظهر مقطع مصور للقاء أن ما فعله جونسون جاء استجابة لمزحة قالها ماكرون.
وكان ماكرون يقول إن الطاولة الصغيرة قد تستخدم كمسند للقدمين قبل أن يرفع جونسون قدمه اليمنى فوق الطاولة في قصر الإليزيه.
واتهم أحد مستخدمي التواصل الاجتماعي من بريطانيا بوريس جونسون بالفظاظة قائلا: "تخيل الغضب الذي كان سيملأ صفحات الجرائد البريطانية إذا فعل رئيس وزراء أجنبي ذلك في قصر باكينجهام".
وكتب آخر: "يبدو أنهم لا يعلمون الأخلاق الحميدة في جامعة إيتون (وهي جامعة بريطانية عريقة تخرج منها جونسون)".
وفي فرنسا، علق أحد المستخدمين على تويتر قائلا: "هذه هي تصرفات الطبقة الراقية في بريطانيا، على طريقة بوريس جونسون".
وقال مستخدم فرنسي آخر: "تُرى كيف ترى الملكة ما حدث".
ولم ير سياسيون في بريطانيا الجانب الفكاهي فيما فعله رئيس الوزراء البريطاني.
وقال أليستر كامبل، مدير الاتصالات في مكتب رئيس الوزراء السابق توني بلير، إنه لأمر محرج أن يأخذ رئيس وزراء المملكة المتحدة كل هذا الوقت لمقابلة المستشارة الألمانية والرئيس الفرنسي ثم يضع قدمه على طاولة الرئيس".
وأضاف: "ربما يبدو تصرفا تافها، لكنه يظهر الكثير من الغطرسة وعدم الاحترام."
لكن توم راينر، مراسل سكاي نيوز، قال إن الأمر لم يتعد كونه مزحة بين الزعيمين.
كما ألقت وسائل الإعلام الفرنسية الضوء على هذا الحدث، وجاء العنوان الرئيسي لصحيفة لو باريسيان الفرنسية: "لا، لم يوجه بوريس جونسون إهانة إلى فرنسا بوضع قدمه على طاولة أمام إيمانويل ماكرون".
وأوضحت الصحيفة أن ما حدث كان مزاحا متبادلا.
وأضافت: "ردود الفعل على الإنترنت غالبا ما تكون متسرعة - وأحيانا ما تكون مبالغ فيها."
وركزت مجلة لونوفيل اوبسرفاتور الأسبوعية الفرنسية أيضا على الجانب الفكاهي من الحدث.
في نظر وسائل الإعلام الفرنسية، على الأقل، يبدو أن رئيس الوزراء لم يخرج عن حدود اللياقة.
 
 
المصدر: ف.و

ماكرون  قصر الإليزيه  رئيس الوزراء البريطاني 

اكتب تعليقك

ادارة الموقع غير مسئولة عن تعليقات المشاركين واى اساءة يتحملها صاحب التعليق وليست ادارة الموقع