×

مصريون في الكويت

EGKW

القوات الإسرائيلية تنسحب من ساحات الأقصى

القوات الإسرائيلية تنسحب من ساحات الأقصى

+    -
08/05/2021 02:41 ص
كتب : مصريون في الكويت
بدأت قوات الشرطة الإسرائيلية، الانسحاب من ساحات "الأقصى"، في الساعات الأولى من صباح السبت، في مؤشر على إمكانية التهدئة.
 
وقال مسؤول في دائرة الأوقاف الإسلامية بالقدس لـ"العين الإخبارية": "بدأت قوات الشرطة الإسرائيلية الانسحاب من ساحات المسجد الأقصى إلى باب المغاربة في الناحية الغربية من المسجد".
 
وأضاف المسؤول الذي فضل عدم الكشف عن اسمه: "هناك عدد من أفراد الشرطة الإسرائيلية في صحن قبة الصخرة".
 
وتابع المسؤول: "تجري اتصالات مع الشرطة الإسرائيلية من أجل سحب قواتها بشكل كامل من المسجد الأقصى من أجل إعادة الهدوء".
 
ولفت إلى أن "الشرطة الإسرائيلية أغلقت أبواب المسجد القبلي المسقوف بالسلاسل علما بأنه يتواجد فيه المئات من المعتكفين والمصلين الذين لم يتمكنوا من الخروج"، مضيفا: "نأمل في عودة الهدوء بشكل كامل مع حلول صلاة الفجر".
 
وأعرب المسؤول عن الأمل بأن "يتمكن عشرات الآلاف من المصلين من إحياء ليلة القدر في المسجد مساء السبت".
 
وليلة القدر هي الليلة الوحيدة طوال العام التي تفتح فيها أبواب المسجد أمام المصلين على مدار الساعة.
 
وكانت مواجهات عنيفة اندلعت في المسجد بين مصلين وقوات الشرطة الإسرائيلية، يوم الجمعة.
 
وقال الهلال الأحمر الفلسطيني إن 178 فلسطينيا أصيبوا في المواجهات التي اندلعت ليلة الجمعة بالمسجد الأقصى وباب العامود وحي الشيخ جراح بمدينة القدس.
 
وأضاف: "تم نقل ٨٨ إصابة لمستشفيات القدس وباقي الإصابات تم علاجها ميدانياً، علما بأن عدد كبير من الاصابات كانت في الوجه والعيون والصدر بالرصاص المطاطي".
 
وفي المقابل، قالت الشرطة الإسرائيلية إن 6 من عناصرها أصيبوا بالمواجهات.
 
وفي إطار دعوات التهدئة، دعا تور وينسلاند، المنسق الخاص للأمم المتحدة لعملية السلام في الشرق الأوسط، إلى الحفاظ على الهدوء بالقدس بعد ليلة من المواجهات العنيفة.
 
وكتب وينسلاند في تغريدة على تويتر: "قلق للغاية من تصاعد التوترات والعنف في القدس ومحيطها".
 
وأضاف: "أدعو الجميع إلى التصرف بمسؤولية والحفاظ على الهدوء. يجب على الجميع احترام الوضع القائم للأماكن المقدسة في مدينة القدس القديمة من أجل السلام والاستقرار".
 
وتابع المبعوث الأممي: "يجب على القادة السياسيين والدينيين التصرف الآن".
 
ومنذ بداية شهر رمضان، تشهد القدس الشرقية، والعديد من مناطق الضفة الغربية مواجهات بين الجيش الإسرائيلي والمواطنين الفلسطينيين، واعتداءات متكررة من المستوطنين في المدينة المقدسة. 
المصدر: ع.أ

الشرطة الإسرائيلية  الأقصى 

اكتب تعليقك

ادارة الموقع غير مسئولة عن تعليقات المشاركين واى اساءة يتحملها صاحب التعليق وليست ادارة الموقع