×

مصريون في الكويت

EGKW

خبر عاجل

صور.. هطول أمطار غزيرة في الإسكندرية والمحافظة ترفع حالة الطوارئ ::: الدول عالية الخطورة ستجري 3 فحوصات والمنخفضة فحصين.. خطة عودة الدول المحظورة للكويت ::: قطع لسان طبيبة مصرية بالكويت.. وتصريحات شديدة اللهجة من وزيرة الهجرة ::: سعر صرف الدينار الكويتي والعملات اليوم الخميس 22 أكتوبر 2020 ::: أمطار غزيرة ورعدية بالوجه البحرى اليوم تمتد للقاهرة ::: الصحة: ارتفاع حالات الشفاء من مصابي فيروس كورونا إلى 98516 وخروجهم من المستشفيات ::: الكويت.. اقتراح «شامل» لفك حظر الـ 34 دولة ::: السودان.. مقتل متظاهر على الأقل وإصابة آخرين في اشتباكات مع الشرطة ::: "فتاة مقتولة" تناقش رسالتها وتتخرج في كلية الطب ::: حبس وإهانة.. مصري يستغيث بالمخفر ضد كفيله الكويتي ::: الكويت.. العزاب يسببون أزمة كبيرة في خيطان ::: تحذيرات في بريطانيا من مجهول يلقى مادة غامضة تسبب الاختناق وضيق التنفس ::: موسيماني يهدي نجم الأهلي الرائع على طبق من ذهب للزمالك ::: الموعد النهائي لمباراة الزمالك والرجاء بعد التأجيل ::: مشاجرة أصدقاء انتهت بمقتل أحدهم :::

أردوغان: أحزننا اتفاق اليونان مع مصر ومستعدون للحوار

أردوغان: أحزننا اتفاق اليونان مع مصر ومستعدون للحوار

+    -
19/09/2020 02:30 ص
كتب : مصريون في الكويت
رغم الأزمة المستعصية على الحل في شرق المتوسط والتي وصلت حد تهديد الاتحاد الأوروبي بفرض عقوبات على أنقرة بسبب التنقيب التركي عن الغاز في المناطق المتنازع عليها مع قبرص واليونان، خرج الرئيس التركي، الجمعة، مبدياً استعداد بلاده للحوار مع مصر واليونان.
 
وقال في تصريحات للصحافيين في اسطنبول: "لا مانع لدينا في الحوار مع مصر، وأضاف: إجراء محادثات استخباراتية مع مصر أمر مختلف وممكن وليس هناك ما يمنع ذلك، لكن اتفاقها مع اليونان أحزننا".
 
كما أضاف إننا "مستعدون للحوار مع اليونان في دولة ثالثة أو عبر الفيديو"، وأضاف: "ليس لدينا مشكلة في لقاء رئيس الوزراء اليوناني، لكن السؤال الجوهري، ماذا سنبحث وفي أي إطار سنلتقي؟".
 
وكانت تركيا اعتبرت سابقا أن اتفاقية ترسيم الحدود البحرية المصرية -اليونانية، التي وقعت مطلع أغسطس في القاهرة، باطلة، مشيرة إلى أنها "تنتهك أيضا الحقوق البحرية الليبية".
 
وأواخر الشهر الماضي، صادق البرلمان اليوناني على هذا الاتفاق الثنائي مع مصر، وسط تصاعد التوترات بين أنقرة وأثينا، حيث يتنازع البلدان المتجاوران وكلاهما عضو في حلف شمال الأطلسي على مناطق بحرية غنية بالغاز والنفط.
 
هذا وأثارت التحركات التركية للتنقيب عن الغاز شرق البحر المتوسط انتقادات كبيرة من اليونان وقبرص ومصر، ومن المقرر أن يناقش الاتحاد الأوروبي الأسبوع المقبل مسألة فرض عقوبات على تركيا ردا على إرسالها سفن تنقيب وسفنا حربية إلى مناطق في شرق المتوسط تطالب بها كل من اليونان وقبرص.
 
كما تصاعدت حدة النزاع بعدما أرسلت تركيا سفنا للتنقيب عن النفط في المتوسط، في حين أرسلت فرنسا الشهر الماضي قطعا بحرية إلى المنطقة لمساعدة السفن الحربية اليونانية التي أرسلت في مواجهة تلك التركية في المياه المتنازع عليها.
 
إلى ذلك، أثار طرح إعلان رئيس حكومة الوفاق الليبية، فايز السراج، الاستقالة في أكتوبر القادم وتسليم جميع مسؤولياته لسلطة جديدة يجري التفاوض بشأن تشكيلها بين طرفي النزاع في البلاد، غضب أنقرة الداعم الرئيسي لحكومة الوفاق.
 
ففي أول رد فعل تركي، أعلن أردوغان، الجمعة، في تصريحات للصحافيين، أن بلاده منزعجة من قرار السراج التنحي عن رئاسة حكومة الوفاق الليبية.
 
هذا وتقدم تركيا الدعم العسكري لحكومة الوفاق بنقل المرتزقة السوريين إلى ليبيا لدعم قواتها، على الرغم من الإدانات الصادرة من عدة دول، وعلى الرغم من توقيعها اتفاقاً دولياً في برلين، يقضي بعدم التدخل في الشؤون الليبية مطلع العام الحالي.
المصدر: ع.ر

أردوغان  تركيا  اليونان  مصر 

اكتب تعليقك

ادارة الموقع غير مسئولة عن تعليقات المشاركين واى اساءة يتحملها صاحب التعليق وليست ادارة الموقع