يفتح معهد جوتة الباب أمام المبدعين الثقافيين من الشباب فى جميع الدول العربية وأوروبا فى لقاء جديد تحت أسم ( الشبكة الشبيبية العربية الأوربية التى تعمل على إنتاج أفكار جديدة وتبادل الخبرات بين الشباب المثقف الذى شارك فى ثورات الربيع العربى العامين الماضيين خاصة فى مصر وتونس ، وبين شباب أوربا المطلع على شئون الشرق الأوسط.

وقال المركز الألمانى للإعلام مبادرة "معهد جوتة" توفر للشباب الملتزمين من منطقة البحر المتوسط وألمانيا الفرصة للتعارف ولاستفادة كل طرف من خبرات الطرف الآخر وللتواصل فيما بينهم عبر شبكة الإنترنت.

ويقول " دانييل شتوفزانت " مدير معهد غوته فى الإسكندرية ، إن "الفكرة نشأت بعد المظاهرات الواسعة الانتشار جغرافياً سنة 2011 عندما أصبح أناس فجأة ناشطين سياسياً لم يكن لهم فيما سبق أى نشاط سياسى".

ويذكر أن فكرة "الشبكة الشبيبية العربية الأوروبية" التى يشارك فيها ثلاثون بلداً، نشأت فى معهد غوته فى الإسكندرية الذى يتولى أيضا تنسيق الشبكة، ويجرى هذا التواصل فى إطار شراكة لتبادل الخبرات ألمانية مصرية وألمانية تونسية وبتمويل من وزارة الخارجية الألمانية.

@import url(http://www.egkw.com/CuteSoft_Client/CuteEditor/Load.ashx?type=style&file=SyntaxHighlighter.css);